حظ ~ بقلم زين م


أعزائي القراء

قبل البدء بالحديث, عندي لكم سؤال

هل تؤمنون بالحظ؟

 الإجابة ليست مهمة في كل الأحوال, والسبب

كثير من الناس يلقون اللوم على الحظ في لحظات الفشل, بينما نسوا انه من الممكن أن تكون الاخطاء الصغيرة التي لم يلقوا لها بال هي سبب الفشل

الفرص متوفرة للجميع, سواء بطريقه او بأخرى

الفرق يكمن في أن البعض في اتم الاستعداد للتلقّي

يقومون بالبحث والمحاولات والتجربة مرة بعد مرة

اما البعض فينتظر الحظ حتى يساندهم بدون القيام بالمحاولة, وهنا يكمن الفرق

تطوير نفسك هو مسؤووليتك انت فقط

إقرأ, شارك في الدورات, إبحث, بالنسبة للطلاب سجل في تدريب أو وظيفه خلال الإجازات الصيفية

واعلم ان الفائدة في التجربة, سجل اخطائك عند كل محاوله حتى تقوم بتفاديها في المرات القادمة

حاول ان تقوم بالتغيير, أو أن تكون التغيير! ولو لمره

ستبهر بالنتائج

والتجربة خير برهان

عزيزي القارئ, أعزائي القراء الطلاب, الموظفين, الخريجين, والجميع

لاتكن نسخه من الجيش السلبي, بلا هدف, شخصيه, اسلوب ,دور

لكل منا ميزة, فكر في ميزاتك؟ اعمل على تطويرها, استغلها, حسِنها

واخلق التغيير

وتذكر ان الاشياء الصغيرة هي اللي تصنع الفرق

هذه هي رسالتي وسأعمل بقدر المستطاع ان أقوم بإيصالها

ولاتنسى! اغتنم. الفرص

احظوا بيومٍ سعيد

“يؤمن السطحيون بالحظ، بينما يؤمن الأقوياء بالقضية والتأثير.”

رالف والدو إيميرسون –

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s