بحث رفيقاي~ بقلم د. عبدالله باهي


أَعلمُ جيداً ما تبحثان عنه

فأنت يا صاحبي أتيت للوجود قبلي بعدة أشهر، ولكنك لم تبدأ بإفتعال المشاكل إلا قريباً

تريد أن تشتعل بالألم لأنه يثبت لي وجودك،  صدقني لا داعي لذلك، فهناك أشياء كثيرة ودلائل عديدة تثبت لي ذلك. لا مبرر لأن تتألم في كل مرة يمر ذلك الشخص الذي يبعث فيك الشعور بالخلود،  فأيامك محدودة كعدد أيامي. تريد من يمضي معك حتى نهاية المطاف، ويشعرك بالوجود في اللحظة وتمنِّي استمرارها للأبد. شخصٌ لا تحتاج أن تقول له شيئاً في قربه منك، يكفيك وجوده هناك، ونظرات عينيه التي تجعلك تتسابق ولا يفهمها إلا أنت. أنت تبحث عن ذلك الكائن الضعيف الذي يشبه ضعفك، لتدّعي له القوة وتشعره بالأمان. تريد أن تغني له تلك الأغاني التي تحركك بإستمرار، وتشاهد معه تلك الأفلام التي يقول عنها الناس أنها من وحي الخيال. أنت لا تؤمن أنها من وحي الخيال، أعلم ذلك، وأعلم أيضاً أنك تريد أن تثبت لي وللناس أن بإمكانها النزول إلى أرض الواقع

Continue reading “بحث رفيقاي~ بقلم د. عبدالله باهي”

Advertisements