قدرة ~ بقلم زين م


لبدايتي مع مجلة أوڤاداليا،

مازرع فيك الله رغبة الوصول لأمر معين إلا أنه يعلم أنك قادر.

قرأت هذا الاقتباس قبل يومين، وفكرت..

جميعنا نمتلك تلك الأهداف التي نرغب بالوصول اليها، مهما بلغ حجمها, ومهما تعمّقت في دواخلنا.

والرغبة التي سأحكي لكم عنها اليوم، هي الرغبة التي ستدفعنا إلى الأمام, هي التي ستعطينا طاقة الـ”قدرة” حتى نواجه صعوبات الحياة او!

نقوم بالإستسلام للضعف وخيبات الأمل..

ما أود قوله, انه من خلال التجارب, نستطيع اكتشاف طاقتنا في التحمل. نستطيع استخراج من دواخلنا قوة لم نعلم بوجودها من قبل.

كلماتي لاتعبّر عن إيجابية مبتذلة او سذاجة.

بل تعبّر عن تجارب مرّ فيها الكثير

إن من الخيارات السهله أن نلقي اللوم وقت الفشل على الظروف أو على أيًا كان دون أن نعترف داخلياً ، اننا كنا “اضعف” و “اجبن” من أن نصل إلى الهدف، بالمثابرة عليه، بالمحاولات الشاقّة وبالرغبة العميقة في اكمال المهمة!

أود أن اكرر ماقلته من قبل،

في كل مرة تشعرفيها بالإحباط أو بعائق آخر يمنعك من الوصول إاى الهدف، تخيّل شعورك لحظة الوصول!

💕 وصدقاً..

ستستمدون الدافع والطاقة للإكمال بعزيمة اكبر🌟!

فعلاً، الله سبحانه وتعالى لا يحمّل النفس البشرية مالاطاقة لها به.

وأنتم, أعزائي القراء..

“قدها!!”

 

احظوا بيومٍ سعيد🌸

الذي ينتصر هو الذي يتحمّل.

برسيوس

Advertisements

المواجهة – بقلم نوف الشمراني


mic

أتذكر تلك اللحظة بدقة كأنها كانت بالأمس.. كان ذلك اليوم الذي فتحت فيها أبواب الحظ أمامي . لم أعلم لما اخترنني صديقاتي مع أن القائي كان عفويا وصادقا. باعتقادي هذا مادفعهن أكثر لاختياري. أتذكر صوت صفاء الصديقة الجديدة وهي تقول

!نوف انتي التي سترفعين رأسنا بين الحضور .. أرجوكي كوني أقوى من أجل الفريق

Continue reading “المواجهة – بقلم نوف الشمراني”

سبعة وعشرون سنة من العزوبية! – بقلم نوف الشمراني


profivideos
Photography Credits: Profivideos

استقبل هاتفي اليوم العديد من المكالمات ابتداء من الساعة 10 صباحا وبينما انا امد يدي الى كوب قهوتي للبدء بالشرب ويدي الاخرى لاستقبال رنين الهاتف المتواصل وعيناي لرؤية اخر ايميل من مديري الملئ بالعديد من المهام المفصلة! نظرت نظرة خاطفة الى التقويم الميلادي الذي يشير الى يوم 24 اكتوبر ، جفلت عيناي لوهلة بالذهول بعد 9 ايام سيبدأ شهر نوفمبر و سيكون عيد مولدي في اليوم التالي.. يا لله كم الأيام تجري بسرعة! حينها تذكرت عندما كنت بالأمس الفتاة التائهة المتخرجة من الجامعة التي كانت تبحث عن وظيفة بين الشركات والآن هي في منصب مرموق وليس لديها وقت حتى لتحك رأسها وتعي بالفعل ان عيد مولدها قد قترب. كان الشخص الذي يهاتفني يتحدث ولم يسعني ان افهم حقا ما كان يريد في تلك اللحظة التي تذكرت فيها عيد مولدي. جلست اضحك بصوت منخفض فاستغرب الشخص الذي كنت احادثه بنبرة تعجب ما الذي يضحك يا آنسة ؟ اعتذرت على الفور وقلت له اننا سنتواصل معك في اقرب فرصة ممكنة ! الحمد لله جرت المكالمة على خير! مر اليوم سريعاً فقد شارفت الساعة على الخامسة مساءا والكل خرج مسرعاً لانتهاء يوم العمل Continue reading “سبعة وعشرون سنة من العزوبية! – بقلم نوف الشمراني”

كيف خسرت عشرة كيلوغرامات في شهر واحد – بقلم د. عبدالله باهي


IMG-20160827-WA0026
توقعت أنها واحدة من تلك النزوات العابرة التي يكون الحماس فيها في نشوته. ارتديت ملابسي الرياضية، ومشيت حتى الممشى الذي يبعدعن منزلي خمس دقائق وبدأت بالهرولة. وما هي إلا خمس دقائق حتى بدأت آلام الظهر والبطن بالظهور. قلت في نفسي، هل هذا هو ريعان شبابي؟! لم يبلغ عمري حتى ربع القرن بعد! توقفت وجلست على جانب الممشى، العمر ليس هو السبب، هذا شيء مؤكد. يبدو أن هذا أحد تأثيرات الكيلوغرامات التي اكتسبتها على مدار العام الماضي. ١٥ كغ فقط يمنعونني عن أبسط الأمورالتي قد يفعلها عجوز في بلاد العالم الجديد كما أشاهدهم في الأفلام السينمائية. تذكرت كل ما تعلمته في كلية الطب ومن قراءتي عن مرض البدانة وتأثيراتها الجسدية والنفسية. حسناً إذاً، سأخسر هذا الوزن الزائد اللعين في أسرع وقت ممكن، وسأشعر بنفس ذلك الشعورالرائع الذي كنت أشعر به في إحدى السنوات التي اعتدت فيها على الرياضة المنتظمة. لكن مهلاً، هذه المرة سأضيف تعديلاً بسيطاً، سأهتم بما يدخل إلى الإناء أكثر من اهتمامي بما يخرج منه. ومن هنا بدأت رحلة البحث عن النظام الغذائي المثالي.
يعتقد معظم الناس أن دفع رسوم اشتراك النادي الرياضي هو باب الوصول إلى حياة صحية رشيقة. هم ليسوا بعيدين جداً عن الحقيقة، ولكن مفتاح الوصول إلى النتائج الأفضل والأسرع، يكمن في النظام الغذائي. الحل لن يكون في تحدي الجسد والنفس على المجاعة والحرمان، أعدك بأنك ستأكل، وستأكل طعاماً لذيذاً، وستشبع أيضاً، وستشعر بالصحة التي طالما سمعت عنها في برامج التلفاز. المعادلة بسيطة جداً. يمكنك تقسيم مكونات الطعام إلى أربع: النشويات والدهون والبروتينات والألياف. أتذكر ذلك الهرم الغذائي الذي تعلمناه في مناهجنا؟ سنقوم الآن ببعض التعديلات عليه.

Continue reading “كيف خسرت عشرة كيلوغرامات في شهر واحد – بقلم د. عبدالله باهي”

كوني جريئة – بقلم نوف الشمراني


paint-image-797955_960_720
لفتني بالأمس عندما حاولت الخلود الى النوم فيديو اسمه  كوني جريئة يتحدث عن الجرأة والخروج من قوقعة الخجل والخوف والبدء بإخراج الأحلام المدفونة والذي كان عبارة عن فتاة تعمل في مكتبها آخر الليل وسرعان ما احست بالتعب والملل وتذكرت أدوات الرسم الخاصة بها المخبأة على الرف العلوي من خزانتها. تذكرت حينها عندما كانت صغيرة كم غمرتها السعادة عندما كانت ترى فرشاة الألوان الخاصة وكراستها الصغيرة. لم تشعر يوماً بأنها مهمة صعبة عليها بل بالعكس كان المتنفس الوحيد لها للخروج من العالم الواقعي الذي كان يخنقها باستمرار. محدثة نفسها تفكرت لو انها فقط وجدت الشخص الذي يشجعها ما كانت قد توقفت عن الرسم و بدأت تتخيل اللحظات بوجود ذلك الشخص الذي يشجعها ويقف بجانبها و فجأة وجدت نفسها في افتتاح المعرض الخاص بها وكل لوحاتها معلقة تحت انبهار الحضور بها والتصفيق الحار لنجاحها. وجدت نفسي احاسب عقلي وروحي محدثة افكاري ان الوقت حان لتحقيق الاحلام المدفونة وتأجيل اعمال الغير والالتفات الى نفسي للحظات. خلدت وقتها للنوم وفي رأسي ألف سؤال لا اجابة لها تاركة للغد مساحة الرد بالجواب المناسب او كما يقولون الصباح رباح
أعزاءي القراء لم نعد نمتلك الوقت لكي ننتظر من يقف بجانبنا ويحثنا على تحقيق أحلامنا المؤجلة. أما آن الوقت لكي نبدأ ونبادر ونشجع انفسنا الخجولة على الوقوف بشجاعة لتخط حاجز الخوف؟ . . فالساحة لنا الآن

كيف تبدع في الظروف الصعبة – بقلم نوف الشمراني


JeongGuHyeok
Photography Credit: JeongGuHyeok
هل واجهت يوما ضغوطات تؤرقك وتعرضت لظروف صعبة سواء أكانت في عملك او زواجك او حتى مع اصدقائك؟ هل فكرت جيدا بكيفية مواجهتها بوعي كبير ومرونة؟ لانها سرعان ما سوف توقعك فريسة الإحباط والانكسار فتنهار اذا لم تحسن اختيار الطريقة المثلى
  أنت لا تعرف مدى قوتك حتى تجد نفسك في موقف ليس أمامك فيه سوى أن تكون قويا. فلا يوجد من هو كامل، ولا أحد يستطيع أن يكون كاملا. الحياة لا تمضي سهلة على أحد! أنت لا تعرف ما الذي يعانيه الآخرون فلكل واحد منا مشاكله وهمومه، فلا تقلل من شأنك أو من شأن غيرك يكفي ان كل منا يخوض حربه الخاصة. أحيانا يكون الوقت هو عدوك اللدود. فكل ماعليك هو أن تستلقي وتغمض عينيك كل ليلة بالرغم مما عانيته في يومك من إحباطات وواجهت أوضاع غيرت حياتك بالكامل. فقط تذكر شغفك واستمع لمقطع موسيقى يذكرك بتاريخ إنجازاتك. اذهب وانظر لصورة لك تذكرك كم كنت قويا في مرحلة ما في حياتك. كلنا نواجه أحيانا تيارا هوائيا يرجعنا للوراء لكن ما يجب علينا فعله هو تذكر اننا سنرجع أكثر قوة
ففي كل حكايات النجاح البداية تبدأ من غد جديد
Continue reading “كيف تبدع في الظروف الصعبة – بقلم نوف الشمراني”

الفشل البنّاء – بقلم نوف الشمراني


معظمنا لدينا قاموس مختلف عن الفشل. ففي كل مرحلة من مراحل حياتنا منا من يحزن عندما لا ينجح او لم يتزوج فيعتبر ذلك فشلا

 أما أنا, في حياتي لم اعرف كلمة فشل. فقد كنت من التلميذات المتفوقات في الجامعة وكنت اتجنب الرسوب. لعبت لعبة النجاح وعندما تخرجت حصلت على أول وظيفة لي وحينها تشاجرت مع مديرتي في اول شهر فخرجت من العمل باكية. أتذكر ذلك اليوم جيدا. عندما وصلت الى المنزل ونسيت المفتاح وكان حذائي ملوثا بالطين وما زاد الطين بلة عائلتي كانوا في مناسبة عائلية. وقتها احسست ان كل الظروف ضدي واحسست بفشل ذريع! وجدت نفسي جالسة على السلالم نادبة حظي. حينها اعترفت في داخلي بأني فاشلة لعدم قدرتي على الاحتفاظ بوظيفة

Continue reading “الفشل البنّاء – بقلم نوف الشمراني”